صالح .!

من عرف نفسه اشتغل بإصلاحها عن عيوب الناس. ابن تيمية

النفس البشرية، من الأمور المستحيل فهمها – ولعلي لا أحبذ كلمة مستحيل – لكني أرى فهم النفس حالة أشبه بالمستحيل، نظراً لاختلاف طبيعتها من شخص لآخر، كعامل أساسي، ثم يندرج تحت هذا العامل العديد من الأسباب التي تصعب ذلك، ولعلني أقوم بتأجيل الحديث عنها في وقت لاحق لا أحاول عبثاً أن أعرف عن ذاتي ..!

صالح أحمد الركيان، ولدت وعشت في مدينة بريدة التابعة لمنطقة القصيم في المملكة العربية السعودية، من مواليد عام 1414 للهجرة، درست البكالوريوس في جامعة القصيم تخصص الهندسة الكهربائية، والتخصص الدقيق هندسة الإلكترونيات والإتصالات.

أحب التقنية كحبي للحياة، من الأشخاص المولعين بالكتب ولو أنني أقصر كثيراً في قرائتها، شخص اجتماعي جداً في علاقاتي، طموح، ويبدو أنني أميل للعصبية أحياناً ..!

لا أعلم كيف كتبت الأسطر السابقة، واعذروا ردائتها لأني لا أعلم كيف أتحدث عن نفسي، ربماً لأنني حتى الآن لم أحقق مافي بالي من إنجازات أستطيع أن أتكلم عنها، أو ربما لأني لا أعرف فقط .!!

حسابي على تويتر : @DR_LIVE .. كذلك على SNAPCHT والإنستقرام .