يناير 2018

شرف كنت لا أعرفه !

لا تحب ولا تكره .. هذه العبارة هي ما كان يتردد في ذهني خلال الفترة الماضية، حيث أنني ومن مدة شهرين دخلت مرحلة جديدة وتجربة كنت أنبذها دائماً ولم أتوقع يوماً أن تكون هي قالب من قوالب حياتي، أو أن أعيشها حتى ..!

حيث أنني وبعد أن تخرجت من كلية الهندسة بفضل من الله، ركبت كغيري قطار البحث عن وظيفة، أتنقل بين محطات عدة، أتعلم من تلك طريقة الرفض باحترام، ومن الأخرى قوة الواسطة، ومن الأخيرة روعة التفنن في ” التصريف “.اقرأ المزيد »شرف كنت لا أعرفه !